كارثة !!! تفشي أحد الأمراض بين الشباب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

كارثة !!! تفشي أحد الأمراض بين الشباب

مُساهمة  باسطه في السبت يوليو 14, 2007 9:49 am

الواقع المرير


ما أجمل أن يكون للإنسان حلم يسعى إلى تحقيقه وما أجمل أن يكون للشباب بعد فكري يهيكل به حياته المستقبلية.
المستقبل ! كلمة تتردد على ذهن كل شاب, المستقبل ! كلمة ترن أوتارها لتبحر بنا على سفينة الخيال , المستقبل هم أصبح لدى بعض الشباب حلم جميل يراوده في كل ليلة فإذا بذلك الحلم يقوده ليدير وظيفة من الوظائف أو حلم يجعله يمتلك سيارة من السيارات أوحلم يجمعه بفتاة أحلامه وآخرُُُُُُ يجعله ملك لمملكة وحلم وحلم وحلم !!! .
كلٌ على هواه وبما تشتهي نفسه يتمنى أن لا يستيقظ منه حتى لا يواجه الحقيقة؟ّ!
أما البعض الآخر المستقبل بالنسبة له كابوس مزعج يتمنى صاحبه أن لا يغفو حتى لا يتذكر ذلك الكابوس .
في الحقيقة تشدني بعض المواقف التي تجعلني أكتب وأكتب عن قضايا الشباب وخاصة الشاب السوداني الذي يتطلع لمستقبل باهر منذ الصغر فنجد الآباء يرفعون من روح أبنائهم المعنوية فقبل دخول الجامعة يطلقون عليهم المسميات (( يادكتور- ياباشمهندس – يا أستاذ وغيرها )) , وإذا تحقق الحلم وأصبح الشاب في الجامعة عاش فيها أجمل لحظات حياته يتوقع أن حلمه تحقق وإذا بالزمن يطوي صفحاته فإذا به في السنة الأخيرة ( خريج ) فهنا يبدأ الهم الأكبر وتبدأ الأحلام الوردية والكوابيس المزعجة لدى البعض فيطرح الشباب الأسئلة ( ماذا سنفعل بعد التخرج ؟؟؟ ) فمنهم المتفائل سوف أفعل وأعمل وكذا و كذا والبعض المتشائم يكون رده (( نشوف لينا ضل شجره !!)) . و في الحقيقة أن كليهما سواء في الغالب وليس دائماً فتكون الصدمة عندما تخرج جامعاتنا العديد العديد من الطلاب الذين يخرجون إلى المستقبل بصدر رحب وإذا هم يواجهون الواقع المرير !!! , فكم من الخريجين لسنوات مضت عديدة هاهم يجوبون الشوارع ولا يجدون عملاً وكم من الخريجات لازمن بيوتهن (( أو شافن ليهم راجل مرة لأنو في الحقيقة الشباب الزمن ده العرس بالنسبة ليهم ناااار معليش دي مداخلة صغيرة)) , ونجد ما ندر من الشباب من يتوفق ويحصل على عمل وهؤلاء اللذين يحصلون على وظائف بنسبة 80% منهم (يدخل فيها العامل (O+) (و) أكيد عارفنو ؟؟ أيوا الواسطة ) .
فحقيقة القلب يتفطر حزناً عندما يرى الشباب السوداني تحديدا يطوون صفحات أحلامهم ويهدمون قصور أمجادهم ويصابون باليأس, فلا أدري ما هي العلة أهي قصور في إمكانيات جامعاتنا بعدم تأهيل الطلاب بشكل كافي ؟ أم هو عيب فينا نحن ؟ أم لا هذا ولا ذاك !!! وكان السبب الأساسي هو واقع مجتمعنا الحالي يحتم علينا ذلك من حيث النواحي الاقتصادية سواء في السودان أم خارجه؟؟؟ .
ومن هنا تأتي الكارثة الكبرى وتحل المصيبة العظمى وهو تفشي عدد مهول جدا من العطلة هذه الظاهرة التي أعتبرها مشينة في حق الشباب , وفي الآونة الأخيرة ازدادت هذه الظاهرة بل والبعض من الشباب أصبح مدمناً لهذا النوع من المخدر (( العطلة )) نعم إدماناً لأن البعض أصبح لا يستطيع التخلي عن هذه الظاهرة وغير قادر على أداء أي عمل , وأقول أن العطالة أصبحت مخدراً لأن من تصبه لا يكاد يشعر بريح الزمن تأخذه إلى مراحل عمره الأخيرة .
فمن مطلع هذه القضية أناشد كل الشباب أن يقفوا ضد عقبات الحياة وأن لا ينهزموا لمجرد أن جار الزمن عليهم وأن يطوروا من مقدراتهم وأن يتحلوا بالصبر فالمؤمن مبتلى , وهنالك نظرية أستند عليها دائماً (( دع الهدف أمام ناظريك تصبه )) فليجعل كل شباب السودان أهدافهم أمامهم ولا يتخلون عنها مهما كان حتى يصيبوا أحلامهم .
كانت مجرد وقفة لقضية نعاصرها في حاضرنا فأستمحكم عذراً إن لم أوفي للموضوع حقه ولكن كانت مجرد كلمات تهز وجداني وإنسا بت عبر قلمي فأتمنى أن تفيدوني وأجد منكم التعليق البناء .
وأخيرا أطلب من الله التوفيق لكل الشعب السوداني .

وجزآكم الله خيراً
avatar
باسطه
الرتبة الذهبية
الرتبة الذهبية

عدد الرسائل : 218
العمر : 33
العنوان : مدني - حي مايو ونص
تاريخ التسجيل : 11/07/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.quest.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

تحية

مُساهمة  محمد الجميعابي في السبت يوليو 14, 2007 1:06 pm

تحية لك يامحمد كوارث
avatar
محمد الجميعابي
الرتبة الذهبية
الرتبة الذهبية

عدد الرسائل : 300
العنوان : الكاملين مربع 5 حي المعمورة
تاريخ التسجيل : 01/07/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.adobe.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كارثة !!! تفشي أحد الأمراض بين الشباب

مُساهمة  طارق في الأحد يوليو 15, 2007 11:14 am

أشكرك جدا يا محمد شكر بحجم شوقنا ليك ، والحقيقة دا بي صراحة أكر وضوع شد أنتباهي شدييييييييييد لأنو موضوع الساحة وهي الحقيقة التي نعيشها الان وحقيقة كنت بتناقش مع بعض الشباب في موضوع الأحلام ولقينا أنو الشاب أو الشابة في الرحلة الابتدائيه بيكون ليهو أحلام كبيرة جدا جدا ولمن يصل المرحلة الثانوية تكون الأحلام اتناقصت شويه ولمن يصل المرحلة الجامعية بتكون أقل لكن لمن يتخرج بيكون همه وصل أدني مراحل الأحلام وهو أن يتقلد وظيفة تجيب ليهو قروش يتحرك بيها . لكن علماء الادارة بيقولوا الاداري الناجح هو من يتغلب علي الظروف ويحقق أعلي الانجازات بأقل الأمكانات ،اذا أنا داير أقول حاجة واحدة واقعنا غير مريح بالنسبة لينا لأنو نحنا أحلامنا غير كدا اذا المطلوب مننا ويكون نحن نجحنا حقيقتا عندما نتغلب علي الظروف ونحقق ما نتمناه لذا علينا الكد والاجتهاد ونعلم تمالما حاجة واحده بس أنو دا قدرنا والله كاتب لينا الكلام دا قبل ولادتنا ونحن في أرحام أمهاتنا فالصبر الصبر
avatar
طارق
البرونزية
البرونزية

عدد الرسائل : 41
تاريخ التسجيل : 29/06/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الأمور بخير ... فقط ؟

مُساهمة  toproot في الأحد يوليو 15, 2007 6:00 pm

السلام عليكم ، نحيي ونرحب أشد الترحيب بأخينا محمد تاج ،

جزاك الله خيرا على هذا الموضوع المهم ، ولكن لدي وجهة نظر مختلفة قليلا ، فان اصبت فمن الله وحده فله الحمد والمنة ، وان اخطأت فمن نفسي والشيطان .

كون الانسان يحلم شئ سهل ، بل في غاية السهولة ، وقمة النجاح ان يحقق حلمه هذا ، وانا شخصيا لا تهمني الاحلام بقدر ما يهمني النجاح ، حقيقة كل اسباب الفشل سببها نحن ؟؟ نعم اعترف بذلك مع ان نفسي لا تقبل ذلك ، وكما يقال أعرف المرض تجد له علاجه ، فنحن لا نريد ان نعرف المرض بل العلاج مباشرة - بمعنى المصادفة - ، ما اقصده في كلامي هو اننا نريد المكانة والعلو بدون اي تعب مما يكون ليس له طعم ولا نكهة .

نريد ان يكون السودان كله بترول و... و... و... كمثل الخليجيين وكم انا غير مرتاح لحياة الخليجيين كل شي معد وجاهز ،ولدي فرضية - هي من تأليفي ان صحت نطلق عليها نظرية - "نفسك ان لم تشغلها بالانتاج شغلتك بالاستهلاك"
واقل انواع الاستهلاك : استهلاك الوقت ، ان لم يكن فيها بعض هلاكات النفس .

كم عدد الدول التي لا يوجد فيها بترول بكثرة وهي من اغنى دول العالم والبطالة فيها تكاد تنعدم - امريكا واليابان مثلا- مقاييس الغنى وعدم البطالة التي يعرفها العقل السوداني غير متوفرة فيها فمثلا اليابان مع قلة الموارد الطبيعية تعاني من الكثافة السكانية فهل الشعب الياباني لا يسكن معنا في كوكب الأرض ؟؟ ام انه حالة شاذة ؟؟؟

مقاييس العلو والتقدم بل والسيطرة على العالم تكون بالعلم ، فالذي عنده البترول لم يعرف فائدته ولم يعرف كيف يستخرجه ، فما عرفه الا بعد ان صنع اهل الاحلام المقرونة بالنجاحات السيارات والطائرات وووو وقالوا ان الوقود هو البترول ومن ثم وجد في الخليج ، هذا الكلام لا يوجد احد لا يعرفه ولكن من باب معرفة المرض تمهيدا لعلاجه - اذا رغب الشعب السوداني وغيره في علاجة - هو ان وسائل التمكن في المقام الاول العلم ... العلم ... العلم .

حلاوة الحياة ان تتعرف على الصعاب من المشاكل وتحلها بمنطق وتخطيط ، هل تريد وظيفة راتبها عالي وفي الحقيقة ما في شغل ؟؟؟ نعم بالنسبة لي ولك ولنا جميعا شئ مريح ؟ ولكن اين التقدم الذي تريده لبلدك ؟؟

لا اريد ان الغي الدور القاصر من قبل الدولة في ما نحن فيه ، ولكن هذا لا يعدل شئ ولا يقف في درب التطور والرقي ، فوجهة نظري هي :

لا ابالي كيف حالي ما دام التطور التكنولوجي (المعرفي) عندي مستمر ، بمعنى انه لو اتيح لي كل يوم معرفة تقنية فانا اكون في غاية السعادة ، بل اكثر من انكح امرأة - لان المرأة محدودة وعكسها العلم -، البعض قد يستجل القروش والرخى والعيشة السمحة ، ولكن اسمع ما يقوله احد الخواجات : Time is money !

معناها الوقت مال ، اي لبذل اموالك وكل ما لديك في الحفاظ على وقتك ، لان ذلك في الحقيقة استثمار ،وحالهم خير شاهد على ذلك !!!!

وأوكد الفشل الناتج من انفسنا هو المرض الأكبر مقارنة بتقصير الجامعة ، فهناك امثالا واقعية على بعض الشاذين جدا جدا امثال : بيل قيتس(مايكروسوفت) فدخل جامعة هارفارد(الجامعة الاولى عالميا لعدة سنوات حتى الآن) وتركها من السنة الاولى ، لكن كان له شئ يهزه في الداخل ، شئ اسمه التطور، التقدم ، فجلس قرابة العشر سنوات او اكثر قليلا فاتي بشئ اسمه اغنى رجل في العالم واكبر شركة في العالم للبرمجيات.
ومن الامثلة ايضا الشيخ/محمد بن عثيمين -رحمه الله - حيث لم يدرس في اي جامعة ومع ذلك لا يوجد من يجاريه في مسائل الدين .

قد يطلب القارئ مثلا نواقعه حتى تتضح الصورة ، كم تمنيت ان يكون العالم - ليس السودان فقط - ان يكون خليطا من الدول التالية :

1/ في الهمة العالية وحب العلم والتقدم مثل :أمريكا واليابان .
2/ في الدين والشرائع مثل السعودية .

فاخلط المكونات السابقة واكتشف المتعة والجمال وراحة النفس وان شئت سمها دولة الراحة أو الجمال والتقدم أو هي غنية عن تعريفك ، ومن اراد ان يعيش خارج تلك الدولة فليضرب بوجهة عرض الحائط .

فالامور بخير عند حب العلم والتعلم والتعليم والعالم والمتعلم والمعلم ، كل هؤلاء نحبهم .

فهل نسعى لتحقيق ذلك ، أرجو ان يكون .
avatar
toproot
البرونزية
البرونزية

عدد الرسائل : 66
العنوان : السودان-الجزيرة-مدني
تاريخ التسجيل : 06/05/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://myfriends.myfreeboard.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كارثة !!! تفشي أحد الأمراض بين الشباب

مُساهمة  منقولي في الإثنين يوليو 16, 2007 7:49 am

الله الله عليك يامدير
والله من جمال موضوعك لقيت نفسي بقراو تاني من غير ما اشعر
تسلم يامدير ولا اسكت الله لك حسا
نعم العلم اساس كل شئ.....والوقت وسيلته
الوقت..الوقت ااااااااااه انا من الوقت
فالشعب السوداني شعب غريب صراحه
ابسط شئ يمكن ان يضيع فيه وفته
مثال بسيط في حياتنا اليوميه
السلام
براو بياخد ربع ساعه...رصيع ضهر....كلام فارغ
والحصيله...big zero
لنا الله يامدير ولكن علينا اكتشاف الداء اولا كما قلت ثم السعي في علاجه
ونتمني المواصله في مثل هذه المواضيع لانها حقيقه نبراسا يضي لنا ويساعدنا في تقييم الكثير
من الامور واتخاذ القرارات والي الامام ياشباب

اخيرا:
والله ياجماعه الظاهر انو كان عندنا مواهب مدفونه
تحت احتمالات الاحصاء وبروجكتر مرتضي
التحيه بحجم جمالك وطيبتك اليك اخي محمد عباس
علي هذا الكلام الطيب .....وين من زمان
لكن الموضوع شكلو فيو فقدان حنان وكده؟
ولا شنو ياطارق!!!!!!!!
avatar
منقولي
الرتبة الذهبية
الرتبة الذهبية

عدد الرسائل : 241
العمر : 32
العنوان : الخرطوم-الكلاكله ابوادم-م5-منزل 81
تاريخ التسجيل : 26/06/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

التحية لك يا ودعباس

مُساهمة  محمد الجميعابي في الإثنين يوليو 16, 2007 12:54 pm

لك كل التقدير و الاحترام يامديرنا و اصلو الكلام ده لازم يكون من زول فخيم زيك

_________________
Change Your Life ... Get Seven
avatar
محمد الجميعابي
الرتبة الذهبية
الرتبة الذهبية

عدد الرسائل : 300
العنوان : الكاملين مربع 5 حي المعمورة
تاريخ التسجيل : 01/07/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.adobe.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كارثة !!! تفشي أحد الأمراض بين الشباب

مُساهمة  طارق في الإثنين يوليو 16, 2007 2:53 pm

ما شاء الله يا شباب أري أن الموضوع لمس أشياء بالدواخل لذلك أري ابداعات ( وقالوا المعاناة تولد الابداع ) ولا شنو ياالجميعابي ، ونرجو من أخونا محمد عباس مواصلة هذه المواضيع وما يذول بزوال المؤثر
avatar
طارق
البرونزية
البرونزية

عدد الرسائل : 41
تاريخ التسجيل : 29/06/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كارثة !!! تفشي أحد الأمراض بين الشباب

مُساهمة  طارق في الإثنين يوليو 16, 2007 2:53 pm

ما شاء الله يا شباب أري أن الموضوع لمس أشياء بالدواخل لذلك أري ابداعات ( وقالوا المعاناة تولد الابداع ) ولا شنو ياالجميعابي ، ونرجو من أخونا محمد عباس مواصلة هذه المواضيع وما يذول بزوال المؤثر
avatar
طارق
البرونزية
البرونزية

عدد الرسائل : 41
تاريخ التسجيل : 29/06/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

طارق

مُساهمة  محمد الجميعابي في الإثنين يوليو 16, 2007 4:03 pm

والله كلامك صاح يا طارق وان شاء الله تتوالى المواضيع بالطريقة دي عشان نعرف اصحابنا الما كنا عارفنهم قبل كدة و اول مرة نتعرف عليهم و البركة في المنتدى و بالمناسبة عندي ليكم مفاجاة حتشوفوها الليلة المساء او بكرة ان شاء الله

_________________
Change Your Life ... Get Seven
avatar
محمد الجميعابي
الرتبة الذهبية
الرتبة الذهبية

عدد الرسائل : 300
العنوان : الكاملين مربع 5 حي المعمورة
تاريخ التسجيل : 01/07/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.adobe.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كارثة !!! تفشي أحد الأمراض بين الشباب

مُساهمة  باسطه في الثلاثاء يوليو 17, 2007 9:37 am

في البدء السيد المدير والساده الأعضاء تحية طيبة
لكم جل الشكر على هذه المشاركات الطيبة وتسلم ياأخوي محمد عباس على هذه الإضافة والتعقيب الرائع وياريت دي تكون بداية لخوض التنافس في كتابة المواضيع الهادفة التي تمضي قدماً بالمنتدى
وللأمام ياشباب
avatar
باسطه
الرتبة الذهبية
الرتبة الذهبية

عدد الرسائل : 218
العمر : 33
العنوان : مدني - حي مايو ونص
تاريخ التسجيل : 11/07/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.quest.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى